هو مشروع مجتمعي لنشر وتعليم فنون الخط العربي والزخرفة الإسلامية في قلب القاهرة التاريخية في بيئة تاريخية فريدة من نوعها تنبض بالجمال وتشجع على الإبداع، وهى بمثابة معرض ومساحة للتعلم، واستديو تصيمم، ومتجر لشراء مستلزمات الخط العربي والهدايا الفنية، ونقطة إلتقاء للمبدعين والفنانين.
يقع القلم في الطابق الثاني من مبنى مميز معماريًا يعود تاريخ إنشائه إلى القرن الثامن عشر، ويطل مباشرة على مسجدي السلطان حسن والرفاعي وخلف بيت المعمار المصري أو بيت حسن فتحي.
و تسعى القلم من خلالها برامجها المختلفة على تعزيز الحراك الخطي من خلال التدريب والتعليم وخلق أجيال جديدة من الخطاطين وتشكيل منظومة داعمة لهم، وتنظيم المعارض والندوات التثقيفية، وتوفير الأدوات والمنتجات الخطية، والتسويق والترويج للأعمال الفنية ورقمنتها.

Leave a Review.